الثلاثاء، 26 نوفمبر، 2013

علي عدنان: أهدي جائزتي ليونس محمود كأقل تعويض له









علاوي يُحرج الاتحاد الآسيوي في حوار خاص لجول من تركيا مع أفضل موهبة شابة في آسيا عام 2013









علي عدنان لاعب منتخب العراق

بعد سماعه الإعلان بفوزه بالجائزة في تركيا

والتي تسلمهما عنه وليد طبرة ممثل الاتحاد العراقي







غاب المدافع الشاب لمنتخب العراق ونادي ريزا سبور التركي علي عدنان عن حفل جوائز الاتحاد الآسيوي لكرة القدم للأفضل في القارة عام 2013 مساء اليوم الثلاثاء بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، والتي توج فيها عدنان في فئة أفضل موهبة شابة في القارة الصفراء عن مشاركته المميزة مع منتخب شباب العراق في كأس العالم في تركيا صيف العام الجاري والتي اختتمها أسود الرافدين في المركز الرابع وتسلمها عنه وليد طبرة ممثل الاتحاد العراقي لكرة القدم، ليخلف بذلك اللاعب مواطنه مهند عبد الرحيم الذي توج بجائزة العام الماضي كأفضل لاعب في أمم آسيا.



وحرصنا في موقع جول النسخة العربية بعد التتويج على الاتصال باللاعب لتقديم التهنئة له أولًا على التتويج بجائزة أفضل لاعب شاب في آسيا لعام 2013، ولتوجيه عدد من الأسئلة حولها فكان أكثر من مرحب في الإجابة على كل ما طرحناه عليه:








1- ما هو شعورك بالفوز باللقب .. وأين سمعت بالخبر ومع من ؟


علي عدنان: فرحة لا توصف بالكلمات، وكنت بالبيت في مديرة ريزا التركية وأصدقائي موجودين حولي .. وفرحت كثيرًا للشعب العراقي ولكل من ساندني، واشكر جميع اللاعبين في الوطني.










2- أول شخص تكلمت معه ,, وشخص تنتظر اتصاله حتى الآن؟


علي عدنان: أول شخص اتصل بي والدي للتهنئة أطال الله عمره والمتواجد حاليًا في بغداد.. وشخص أنتظر اتصال من جميع اللاعبين وخاصة المقربين مني منهد عبد الرحيم.








4- كيف ترى مردود تتويجك ومنتخب العراق بالأفضل في آسيا عام 2013؟


علي عدنان: مؤكد سيكون لذلك مردود إيجابي على الكرة العرقية، ففوز منتخب الشباب وعلي عدنان اليوم كبير وليس بالقليل فقد أعادوا الأمل، وعلى المسؤولين وفي مقدمتهم وزارة الشباب واللجنة الأوليمبية والاتحاد العراقي لكرة القدم الاهتمام بعناصره اللذين لهم عامين مع بعض بنفس الكادر الفني وبينهم انسجام كبير، وهم مستقبل الكرة العراقية ومن سيحملون اللواء في السنوات القادمة، ومن وجهة نظري فإذا تم توفير الإعداد والمعسكرات بالشكل الصحيح فستكون النتيجة أكثر من ممتازة، فنحن نفتقد الدعم الإعلامي ولأبسط المقومات لإعداد جيد فإن توفر ذلك فستعود الانتصارات كما كانت سابقًا وأنا على يقين بذلك بعد التوكل على الله تعالى.








5- هل تابعوا في ريزا سبور تتويجك؟


علي عدنان: نعم سمعوا بالخبر، والحمد لله والشكر له فقد اهتمت الإدارة والكادر الفني وزملائي بتقديم التهنئة لي، وحرصوا على الاحتفال معي في الوحدة التدريبية المسائية.








6- طموحاتك مع المنتخب والشخصي والنادي؟


علي عدنان: مع المنتخب أتمنى حجز بطاقة التأهل لكأس أمم آسيا 2015 في استراليا المنافسة مع أسود الرافدين على اللقب القاري ولن يتحقق ذلك إلا إذا نسينا الخلافات الشخصية وتكاتف كل العراقيين بكل فئاته، فلا يكون تركيزهم على حكيم شاكر وعلي عدنان ومشاكل اتحاد الكرة فليتركوا كل ذلك، خاصة وأن أمامنا مباراة مصيرية في تصفيات أمم آسيا أمام التنين الصيني فإن تجاوزنا هذه المباراة، وأبصم لكم بأن منتخب العراق سيصنع الكثير في المستقبل القريب.



وتابع علاوي حديثه عن الطموحات قائلًا: أما طموحي الشخصي واللذي يعلمه الجميع فقد سبقت وأعلنته في أكثر من مناسب وهو الاحتراف في نادي أوروبي كبير جدًا، أما مع ريزا سبور فاتمنى أن اختتم الموسم وهو في مركز يتناسب مع مكانته في الدوري التركي الممتاز.








7- يونس محمود سلبت هذه الجائزة في 2007 وأنت حققتها في 2013 فهل عندك رسالة للسفاح؟


علي عدنان: كنت سأتكلم في هذا الموضوع حتى قبل أن تطرحوا هذا السؤال، فجائزتي أهديها للكابتني يونس محمود، فوالله العظيم هذا شخص قدم الكثير للكرة العراقية وهو تعرض للكثير من الظلم في حياته في العراق وخارج العراق، وكان السفاح جدير بها في أكثر من مناسبة وليس في موسم 2007 فحسب، وأنا شخصيًا أتمنى أن يقبل يونس محمود إهدائي له هذه الجائزة كأخ صغير له يعترف بقيمة وفضل ما قدمه وعرفان بالجميل له على ما يربطهما على المستوى الشخص.








via منتديات فنرتوب http://www.fnrtop.com/vb/showthread.php?t=888749&goto=newpost

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق